الناشئ يا سيرا قنين يتحدى مطبا ت السفر من اجل المشاركات   

في البطولة الوطنية للعبة التنس لفئة اقل من .12..سنة

تطوا ن.. مصطفى السملا لي .. في غيا ب نادي رسمي لممارسة لعبة المضرب ا والتنس بولاية تطوا ن، الناشئ ياسراقنين يرفع التحدي رفقة والده عبد اللطيف المولع والمغرم هوالاخر في هده اللعبة  الذي نقلها إلى طفله وعمره لم يتجاوز خمس 32162310_pسنوا ت  ليصبح الطفل يا سير اقنين بعد سنتين اصغر لاعب تنس .تاهل  في عدة  بطولات  ومنهم بطولة المغرب للناشئين الشباب لفئة اقل من..10. سنة  مع نادي سطا د الربا طي، الذي له الفضل الكبيرعلى مواصلة ياسير اقنين هويتة المعشوقة

.

وفي ضل  كل هده المعانات استطاع هدا الناشئ باسير اقنين ان يتخطاها بعزيمة القوية وثبا ته الفاعل

32162280_p مما ضلت طموحاته أكيدة لان ها جسه الوحيد هوالوصول إلى مبتغا ه .

ولعل مشاركاته المتتالية والمتوا صلة  لدلالة واضحة  في مسا ره الرياضي  بحيث انه استطاع  أن يبصم  قوته الداتية والفردية رغم سنه الصغير دا خل بساط هده اللعبة نظرا لعدة احقاقات ، تجلت ا ولها ضمن مشاركته في بطوله الاندية الوطنية لفئة النا شئين الشبان  اقل من .12.سنة والتي احتضنتها احدى المدن المغربية ،ومن هنا ك شدت اليه الاعين ليحط الرحا ل بإحدى الأندية المغربية العتبدة ونعني بها نا دي سطا دالربا طي الدي له الفضل الكبير في صقل واكتشاف المواهب الشابة ،التي تتوفرعلى متل هده الخصوصيا ت في الشباب النا شئ  والتي تتجلى في هداالفتى النا شئ الطموح ياسيراقنين الدي أحب هده اللعبة مند نعومة اظا فره، واحببها له وا لده عبد اللطيف الذي لا يحتا ج إلى تعريف بقدر ما يحتاج له الابن ياسير.الدي لعب في احدى البطولا ت  بمدينة  القنيطرة في اوج عطا ءا ته  الاولى  وتاهل لنصف  نها ية  الدوري  . وقي اطا ر التمثيلية  الفاعلة  وبفضل مؤهلا ته  الجا دة  فقد ثم الا تفا ق المبدئي مع ابيه لمصاحبته   الى النا دي الرباطي للبس فانيلته  والدي ليس له أي بديل ما دام ان موقع نشاته لا تتوفرعلى أي نادي رسمي  قد يما رس به هويته دلك مما يجعله  ان يقطع مسا فة.250.كلم من اجل  اجرا ء تدا ريبه ..

تطوا ن مصطفى السملا لي